منتدى ابناء قبائل الحباب بشرق السودان
الترحيب بالأعضاء


منتدى ابناء قبائل الحباب بشرق السودان منتدى يسعى لربط ابناء الحباب بداخل والخارج عبر النت ٠ والتعريف بتاريخ وعادات وتقاليد وتراث قبيلة الحباب ٠
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولالرئسية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مرثية السيد الناظركنتيباي محمود بقلم الشاعر احمد هنتولاي
الجمعة أبريل 20, 2018 2:26 pm من طرف خالد على ودالعمدة

» مراسيم تشيع ناظر عموم قبائل الحباب كنتيباي محمود
الأربعاء أبريل 18, 2018 6:01 pm من طرف خالد على ودالعمدة

» الكفاح المشترك بين الشعبين الإرتري والسوداني
الجمعة أبريل 06, 2018 4:25 am من طرف خالد على ودالعمدة

» عرض خاص على حصادة البرسيم و الذرة و القمح
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 4:47 pm من طرف السنبلة للمعدات الزراعية

» نساء من الحباب
الأربعاء نوفمبر 16, 2016 8:44 am من طرف خالد على ودالعمدة

» https://youtu.be/k9kUpvtLEm0
السبت أكتوبر 29, 2016 3:35 pm من طرف خالد على ودالعمدة

» اللهجة الحبابية ٠٠٠٠د/ إدريس جميل .. الجزء الثاني
السبت يوليو 23, 2016 7:03 am من طرف خالد على ودالعمدة

» اللهجة الحبابية ٠٠٠٠د/ إدريس جميل .. الجزء الاول
السبت يوليو 23, 2016 7:00 am من طرف خالد على ودالعمدة

» أسماء حكام حلف قبائل الحباب منذ نهاية القرن الخامس
الجمعة يوليو 22, 2016 3:19 pm من طرف خالد على ودالعمدة

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى العام
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أغسطس 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 تضحيات كنتياي حامد حسن ( الحلقة الأخيرة ) بقلم : د. هاشم الخليفة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد على ودالعمدة
Admin
avatar

عدد المساهمات : 853
نقاط : 2246
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 20/06/2010
العمر : 50
الموقع : خارج ارض الوطن

مُساهمةموضوع: تضحيات كنتياي حامد حسن ( الحلقة الأخيرة ) بقلم : د. هاشم الخليفة    الأحد ديسمبر 21, 2014 3:20 pm

تضحيات كنتياي حامد حسن ( الحلقة الأخيرة ) بقلم : د. هاشم الخليفة
فى الربع الأخير من القرن التاسع عشر استعرت الحروب بين المسلمين والكفار وكانت بلاد المسلمين هي ميدان تلكم الحروب ٠٠٠٠٠٠ وأوضح مثال لذلك هو الحرب التى دارت فى شرق السودان ٠
وفعندما قامت الثوة ١٨٨١م كان قرار الخديوي توفيق هو إخلاء السودان من الجيوش المصرية وكلف لهذه المهمة الجنرال شارلس غردون ٠٠٠٠٠ ومعلوم وصول غردون وبدئه فى تنفيذ سياسة إخلاء السودان ١٨٨٤م تم قتله فى يناير ١٨٨٥م ٠٠٠٠ ولكن ما هي نوايا بريطانيا فى تلك الظروف ؟
فى ٩يناير ١٨٨٤م وفى ضاحية من ضواحى ساوثامبتون فى إنجلترا حيث يقيم غردون فى منزل شقيقه وبستعد للسفر للسودان ، دار لقاء صفحى مهمبينه وبين ممثل الجريدة الرسمية(The Pall Mall Gazette ) ٠٠٠٠٠٠٠وأهم ماجاء فيه قول غردون ( أنا لا اتخوف من أن يتوجه محمد أحمد إالى حلفا وهذا ليس واردا ٠٠٠٠٠٠٠٠ لكن الخطر الحقيقي يكمن فى شرق السودان ٠٠٠٠٠٠ نجاح المهدية قد أثر بالفعل وبخطورة فى الحجاز وسوريا وقد وضعوا لافتات فى دمشق تدعو السكان لمحاربة الاتراك ٠٠٠٠٠ والأخطر ن ذلك إذا سلم السودان الشرقى للمهدي فلا بد أن تثور القبائل عل جانبي البحر الأحمر ٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠)
غردون تحدث أيضا عن نواياه لرسال بعثات لبحث الامور فى موانئ البحر الأحمر وذكر من مصوع وهرر وبربرة ويلع وذلك لتأسيس سلطة الخديوي !!!!!! ( أي سطلة الأنجليز المستقلية ) وأن يكون الإنطلاق لكل ذلك من الشرق السودان ٠٠٠
ومايدل على حرص الانجليز فى استعمارهم لشرق السودان والبقاء فيه لأطول فترة هوتأسيسهم لمدنية بورسودان من الصفر ٠٠٠٠ يدت عام ١٩٠٥ تحت إشراف مهندسي البحرية الملكية ورعارية مباشرة من مدير الاشغال العامة المهندس رالتسون كينيدي ٠٠٠٠٠٠٠
ولما كان صيف المدنية لا يطاق وانتشر حمى الدينجيو (dengue fever)
وسط الاوربيين ، شيد كيندي مصيف أركويت بملحقاته من ملاعب تنس وميادين غولف ٠ فحديث غردون للجريدة الرسمية فيه كشف واضح لاستراتجية برطانية وأهدافها تجاه شرق السودان ويتضح ذلك عندما نلاحظ الاتي :
أسماء القادة الذين حاربهم المهدى انصار المهدى : نجد فيها : محمد رؤوف ٠٠٠٠٠٠ ابو السعود ٠٠٠٠٠٠ راشد أيمن ٠٠٠٠ يوسف الشلالى الكنزى ٠٠٠٠ حمد سعيد ( جراب الفول ) سليمان باشا ٠٠٠ علاء الدين وغير ذلك ٠٠٠٠٠( انصار المهدى كانوا يحابون الاتراك المصرين )
وأسماء القادةالذين حاربهم أهل الشرق : نجد فيها من الانجليز : جرهام ٠٠٠٠٠ فالنتين بيكر٠٠٠٠٠مونكريف ٠٠٠ ماكنيل ٠٠٠٠ ألخ ومن الطليان سالسا ٠٠٠٠ اريرو بالديسري ٠٠٠وغيرهم
أهل الشرق كانوا يحاربون أوربا الكفرة بكامل عتادها ٠٠٠٠ الأنجليز والطليان وهنود وكنديين ٠٠٠ إذن من قتل فى الحرب ضد أوربا الكافرة المعتدية ، فهو شهيد ٠٠٠٠٠ آلاف اسماء الشهداء طواها النسيان ٠٠٠٠٠ وبعضها خلده التاريخ
ود حبوبة خلده التاريخ ٠٠٠٠ إتفق مع الناس إثبات إعدامه ٠٠٠٠ وقالوا
عنه الشهيد ودحبوبة ٠٠ سميت باسمه المدارس والكثير من المرافق العامه ٠٠٠ تجده فى الكتب والمجلات والبحث العلمى
٠٠٠٠٠٠ تجده فى الأغاني والمسلسلات ولوحات الفنانين ٠٠٠ تجده عنصرا اساسيا فى خطب الرساء الساسة وك من يريد تحريك الشجاعة والنخوة فى نفوس المجتمع ٠٠٠ ود حبوبة يستحق كل ذلك وأكثر طالما إستشهد من أجل الدين والوطن
لكن الشهيد ود حبوبة لم يقدم عشر مشعار ماقدمه كنتباي حامد حسن ملك الحباب !!!!! كنتباي حامد حسن ( قائد مسلم ) ورجل دولة من رجال الصف الأول ٠٠٠٠٠٠ قتله الطليان ٠٠٠ أليست منيقتله الطليان الكفرة يتعبر شهيدا ؟
كنتيباي حامد حسن حكم عليه الطليان بالاعدام ونفذوا فيه ذلك الحكم ٠٠٠٠٠ فقط إختلفت آلية لالقتل من المألوف لدينا ٠ ولا شك أن( الحقنة لمسمومة آيةة بيثة من آليات القتل ) ٠٠٠بهذة الحقنة االمسمومة الايطالية الصنعة٠ يكون الإعدام قد تحقق بالفعل ٠٠٠٠٠٠
وخلاف الإعدام تكون وفاننته طبيعية ٠٠٠٠٠ وهذا ما يحدث لأن الوفاة لم تكن طبيعية ٠٠٠ كنتيباي حامد حسن مات شهيدا ٠٠٠ ثم ماذا بعد؟
إذا أنتهت تضحيات كنتيباي حامد حسن بالإستشهاد ٠٠٠٠ فهل يترك الأمر هاكذا ٠٠٠٠ قصة تتناقلها الأجبال؟ تزيد وتنقص نتتفق ونختلف فى قراءتها ؟
أم هل يمكن الإنتقال بتضحيات الرجل ومساهماته المعلومه لفضاءات أرحب ؟ أؤيد الطرح الأخير وأختم مقالتى عن كنتيباي حامد حسن بهذا المقترح تأسيس ( مركز الشهيد كنتيباي حامد حسن لنشر ثقافة التعايش المسلمى فى السودان ) ٠٠٠ المركز الرئيس بالخرطوم ويتدرج العمل ليشمل فروع الولايات
كنتيباي حامد حسن ملك لدولة قسمتها حدود المستعمر شانها شأن ٢٧ مجموعة سكانية فى السودان قبل إنفصال الجنوب ٠٠٠ وهذا التقسيم تترتب عليه مشكلا ت متشابهة ومستمرة وقد تؤدى أحيانا الى الجفوة بين أبناء الكيان الواحد وربما يتطور ذلك إلى ماهو أبعد من ذلك ٠٠٠ والسودان يغلى بهذه المشكلات ويتخذ فى حلهاأساليب شتى ومن ذلك إستخدام السلاح والتسميات المختلفة مثل ( مشاكل الحدود ٠٠٠ مناطق التماس ٠٠٠ المناطق الرفية ٠٠٠ مناطيق الهامش ) كلها تصب فى صالح التأجيج والتأزم وليست الحلول ٠٠٠ وأخيرا جاءت ( مناطق التعايش السلمى ) كعبارةةذاتةقيمة تداركت كل أوجه القصور فى سابقاتها ٠٠٠ لكن لم يؤسس لوجودها على أرض الواقع ٠٠
إذن : مركز الشهيد كنتيباي حامد حسن لنشر ثقافة التعايش المسلمى فى السودان ، معنى بهذا الامر ولايفيد معها دفن الرؤوس فى الرمال وبهذه الرؤية لهذا المركز المبادرة فى الشروع فى حلها والسعي لتحقيق هدفه الأكبر ( نشر ثقافة التعايش السلمى فى السودان ) آليات العمل تشتمل على الندوات والمحاضرات المتخصصة ٠٠٠اللقاء ٠٠٠ البحث العلمي ٠٠ الزيارات المدانية ٠٠٠ المؤتمرات ٠٠٠ الخ ٠٠٠ وعضويته يمكن ان تتضمن سياسيين ٠٠٠ قانونيين ٠٠٠ نشطاء فى حقوق الإنسان ٠٠٠ ضباط الشرطة من الداخلية زعماء من الادارة الأهلية ٠٠ ألخ
إن تأسيس مثل هذه المراكز يجد الدعم من الدولة ٠٠٠ من الأمم المتحدة والكثير من المنظمات المهتهة بهذا الشأن ٠٠٠ ويمكن أن تكونلها فروع الاقاليم ٠٠٠ ويمكن أن تحضر نشاطها فى منطقة معينة ٠٠٠ ألخ ٠
كل ماذكرته أعلاه قابل للزيادة والحذف لتطوير فكرته الأساسية ٠٠٠٠ وندعوا للمساهمة فى تطوير هذه الفكرة حتى تتحول إلى واقع معاش إن شاء الله ٠٠٠٠ فالشهيد كنتيباي حامد حسن ٠٠٠ جدير بأن يخلد أسمه كرصفائه من الشهداء الأبطال ٠
أشكرك على صبرك لقراءة هذا الموضوع ،،،،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://habab.banouta.net
 
تضحيات كنتياي حامد حسن ( الحلقة الأخيرة ) بقلم : د. هاشم الخليفة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابناء قبائل الحباب بشرق السودان :: مقالات من مساهمات الحباب الوطنية بقلم د٠هاشم الخليفة-
انتقل الى: